In order to bring you the best possible user experience, this site uses Javascript. If you are seeing this message, it is likely that the Javascript option in your browser is disabled. For optimal viewing of this site, please ensure that Javascript is enabled for your browser. News Archives
Save plus minus

The content of this Press Release is available only in Arabic

كلمة معالي مدير عام الخطوط السعودية لوفاة صاحب السمو الملكي الأمير / نايف بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية رحمه الله

 

 

فقدت المملكة العربية السعودية بوفاة صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز – رحمه الله – أحد أبرز قياداتها ورجالاتها المخلصين الذين خدموا الدين والوطن طيلة عقود وأفنوا حياتهم في سبيل رفعة الاسلام وأمن الوطن وعز والمواطن ، لينالوا بذلك خير الجزاء في الدارين الدنيا والآخرة ، ونال دعاء الآمنين المطمئنين في دورهم وأعمالهم .

إن الحديث عن مآثر ومناقب صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز ولي العهد ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية – رحمه الله- لا تتسع له صفحة أو صفحات لتوفيه حقه كرجل دولة وأمن تصدى للكثير من المهمات بحنكته وخبرته وأصبح مثالاً يحتذى به في حسن إدارة الأزمات وتحديد الاستراتيجيات.


منذ ثمانية وثلاثين عاماً تولى الأمير نايف مسؤولية الأمن في هذه البلاد فكان خير قائد غرس بفضل الله أطناب الأمن والأمان في كافة أنحاء المملكة وهي قارة مترامية الأطراف تصدى بكل حزم لمحاولات زعزعة الاستقرار واستئصال الإرهاب من جذوره فعم الأمن أرجاء الوطن واطمأن المواطنون والمقيمون على حد سواء لأن هناك من يسهر من أجل أمنهم .


ومع مسؤلياته الجسام كرجل دولة وأمن ، لا يدخر الأمير نايف جهداً في الاهتمام بالسنة النبوية تشجيعاً وتحفيزاً للعلماء في كافة أنحاء العالم فأنشاء جائزة تحمل أسمه لهذا الغرض ، كما أنشأء قسم الأمير نايف بن عبدالعزيز للدراسات الإسلامية واللغة العربية في جامعة موسكو مساهمة من سموه في نشر الإسلام واللغة العربية في موقع أكثر ما يكون حاجة لمثل هذا الدعم والاهتمام .

 

وقد تضاعفت مسؤوليات الأمير نايف بن عبدالعزيز – رحمه الله-بصدور الأمر الملكي الكريم بتعيينه ولياً للعهد ونائباً لرئيس مجلس الوزراء خلفاً لأخيه الأمير سلطان بن عبالعزيز – رحمه الله – الذي لم يخفف وطأة خسارته على الوطن إلا تعيين الأمير نايف خلفاً له .. ونعم القرار ذاك الذي اختار خير خلف لخير سلف ، وخلال الفترة التي تولى فيها ولاية العهد كان لسموه مآثر وجهود سنوات طويلة من العمل الدؤوب في كافة أركان الدولة وقطاعاتها والتي ركزها في رفاهية المواطن والاهتمام بأمورهم المعيشية ومتابعته الشخصية لكل ما له أثر إيجابي لتنفيذه ولمن له أثر سلبي التخلص منه .
وشاءت إرادة الله أن ينتقل الأمير نايف بن عبدالعزيز إلى جوار ربه تسبقه الدعوات من الوطن بأكمله كباراً وصغاراً رجالاً ونساءً بأن يتغمده الله بواسع رحمته وأن يجزيه عن الوطن والمواطنين خير الجزاء وأن ينزله منازل الشهداء .

 

نسأل الله أن يديم على هذه البلاد أمنها وأمانها وأن يحفظ لها قيادتها التي رعت الإسلام ودعمت الكتاب والسنة وبسطت الأمن والأمان في ربوع الوطن وسخرت كل الإمكانات لبناء الوطن ورفاهية المواطن .

 

خالد بن عبدالله الملحم
مدير عام الخطوط الجوية العربية السعودية

 
Top
Become a Fan, Facebook Follow us, Twitter Subscribe to Youtube channel Follow us, Google+